و أمنـيةٌ ، تُـحبُ أن تـتحقق 17!


عندما أشتاقُك ذات نهار ،
وأعلم أنّ المسافات بيني وبينكِ طويلَة !
وأن لقائنَا أصبح شبه مستحيل !
أمسك بهاتفِي وأبدأ بقراءة رسائلكِ
لأنها وحدَها سبيلي إليكِ .
وقتهَا تُجهش عيناي بالبكَا ا ا ء !
علّها هي الأخرى اشتاقت لرؤيتكِ .
عندهَا أمسك بقلبِي وأهرعُ بالدعاء لخالقِي
أن يكتُب لنا لقاءٌ بالقريب ()
أحبكِ يا نصفِي ♥
نوره فهد *

وشريييت الماااكرو  
الحمممممممممدلله ياربّي وه :”“”“$
ماما شكرًا لقلبك شكرررررررًا  17

طلّوا على فلكري

الأصدقاء / الصادقون في حياتنا
…. ك ” أرحام امهاتنا ” ،
يلدوننا كل يوم بفرحه, بضحكه, بأمل, بأنفاس ومَلامِح جديده
يختارون اسمائنا ، يصبون الحياة في أذاننا ك أذآن جميّل يجلب السلآم والطمأنينه

الماءُ الذي يتدفّقُ من أعيننَا يدلّ على أنّ الأصلَ في أعماقنا شفّافاً ،
لا تعكّرهُ إلا نظرتُنَا وكُحل عالقٌ بأجفانِنَا ، ظنّنا بأنّا كبرنَا لنضعَه ،
لكنّ دُموعنا تفضحُ صغرنَا دائماً !

لطيفة عبدالله *

الإبتسَامة عَلامَة صامتة يَفْهَم مِنهَا الآخَرُون انكْ تُحِبهُم

يا الله أشتَاقُ كثيراً  !

أشتاقُ لتلكَ الأشيَاء التي لن تخطر على قلبي .

اشتاق لقولك : أدخلوها بسلامِ آمنينْ .

أشتاقُ لتلكَ الرّاحة العُظمى .

أشتاقُ لوطن أمنياتنَا الحقيقيّة .

الجنّة يا الله تُشغلني كثيراً !



أحبّ اسمهَا كثيراً , أشعرُ أنّ أحلامي تتَنفس منهَا , أشعرُ بأنّها أمنيةٌ تُحب أن تتحقق , أشعرُ بأنّ هَدير أنهَارها يُشبه سعَادة المُتقين .

يَا رفاق لعل الجنة تُزيح مابكم من غمّة ؛ لأن الله قد وَعدنا بسعَادة لاتنضبُ فيها , فَكُل أحلامنا قَد تبدُو هينةً أمَامها .
أنا لا أستطيعُ تخيّل نَفسي من دُونها , أأخبركُم لماذا ؟
لأنّنا لن نكذب فيهَا وَ نقول نحنُ بخير , لأنّ الله سَيكرمنا بلذة النظر إليه
لأنّها تُحقق لنَا حياة الخلُود , حياة ملؤها الطمأنينةُ وَ الوَقار , فيهَا من الأنهَار ما يَروينا , وَ من النعيم مَا يُفرحنا , وَ كَوثرٌ بإذنهِ سَيسقينا

عِندما كُنت صَغيرة , كُنت أطلبُ الجنّة بإلحَاح , كُنت أتخيّلها تحملُ قصراً كَبيراً , وَ لباساً من غيمِ , وَ حذاءِ بلّوري , وَ بُستانٌ تُشرق فيه شمسٌ لاتغرب ,
وَ أغصانٌ تتنَاغم مَع النسيم , وَأغنيَةِ تَصف حَنيني , وَ فرَاشاتِ رَقيقة تكُون بحجمي ؛ لكي أمتطيهَا وَ أطير , أطيرُ عالياً إلى الفردَوس .
والآن أرَى أن الجنّة تضمُ أحلامي , وَ تجعلني أهذي بنعيمِ لايُشبه دنيَانا , تُرغمني على تمزيقي كَي أصل إليها , وَ تُرتل علي كُل صلاة :-
” وَ جنّة عرضُها السماوات والأرض أعدت للمتقين ” !
الجنّة شيءٌ أرنو إليهِ بحبٌ وَ حنينْ .

. جَواهر التركي *

*‘
حمداً للهِ عَ سلآمة جدتكِ

مياده

الله يسلمك ياقلب :$

وه ربّي يسعدك

هل تعلمون ما معني أن الله موجود ♥ ؟
” معناه أن العدل موجود والرحمة موجودة والمغفرة موجودة . معناه أن يطمئن القلب وترتاح النفس ويسكن الفؤاد ويزول القلق فالحق لابد واصل لأصحابه .
معناه .. لن تذهب الدموع سدي ولن يمضي الصبر بلا ثمرة ولن يكون الخير بلا مقابل ولن يمر الشر بلا رادع ولن تفلت الجريمة بلا قصاص.
معناه أن الكرم هو الذي يحكم الوجود وليس البخل .. وليس من طبع الكريم أن يسلب ما يعطيه .. فإذا كان الله منحنا الحياة فهو لا يمكن أن يسلبها بالموت
فلا يمكن أن يكون الموت سلباً للحياة .. وإنما هو انتقال بها إلي حياة أخري بعد الموت ثم حياة أخري بعد البعث ثم عروج في السموات إلي مالا نهاية “

* مصطفى محمود

أعترف /

طلعت بالسلامه من غرفة العمليااااات
جدتي الحممممممممممممممممدلله على سلامتك